القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار [LastPost]

دراسات عربية سابقة حديثة في (التعلم التكيفي - Adaptive learning)

دراسات عربية سابقة حديثة في (التعلم التكيفي - Adaptive learning)

دراسات عربية سابقة حديثة في (التعلم التكيفي - Adaptive learning)

ريم بنت عبدالمحسن العبيكان (2019): درجة توافر كفايات التعلم التكيفي لدى معلمات الحاسب الآلي بالرياض من وجهة نظرهن وعلاقته ببعض المتغيرات، مجلة كلية التربية جامعة سوهاج، ج (61) ص ص 71 – 119.
هدف البحث إلى التعرف على كفايات التعلم التكيفي لدى معلمات الحاسب الآلي بمدينة الرياض. وقد اتبع البحث المنهج الوصفي التحليلي وتم استخدام أداة الاستبانة للإجابة على أسئلة البحث. وقد تكون مجتمع البحث من جميع معلمات الحاسب وتقنية المعلومات للمرحلتين المتوسطة والثانوية والبالغ عددهن 780 معلمة. أما عينة البحث فقد تمثلت في عينة عشوائية حجمها 207 معلمة وهي تمثل 26.5% من المجتمع الكلي. وقد أظهر البحث عددًا من النتائج من أهمها انخفاض في الكفايات المعرفية وكفايات الأداء التدريسي للتعلم التكيفي، ووجود فروق ذات دلالة إحصائية بين معلمات الحاسب في كفايات التعلم التكيفي تعزى للدرجة العلمية لصالح المعلمات حملة الماجستير، وكذلك عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين معلمات الحاسب في كفايات التعلم التكيفي تعزى للخبرة.

علاء المرسي ابو الرايات (2019): فاعلية توظيف بعض استراتيجيات التعلم البنائي لتدريس هندسة الفراكتال في تنمية الاستدلال التكيفي ومهارات التفكير الجانبي لدى طلاب كلية التربية، مجلة تربويات الرياضيات، مج (22) ع (3)، ص ص 227 – 272.
هدف البحث إلى التعرف على فاعلية توظيف بعض استراتيجيات التعلم البنائي لتدريس هندسة الفراكتال في تنمية الاستدلال التكيفي ومهارات التفكير الجانبي لدي طلاب الفرقة الثالثة شعبة الرياضيات، واتبع الباحث المنهج شبه التجريبي، وتكونت عينة البحث من (50) طالب وطالبة (من الطلاب المعلمين بالفرقة الثالثة شعبة الرياضيات بكلية التربية طنطا) وتم تقسيمها إلى مجموعتين إحداهما مجموعة تجريبية (25) طالب وطالبة درست وحدة في هندسة الفراكتال باستخدام استراتيجيات التعلم البنائي والأخرى ضابطة وعددها (25) طالب وطالبة، وأعد الباحث اختبار في الاستدلال التكيفي في هندسة الفراكتال واختبار في مهارات التفكير الجانبي، وتم التحقق من الصدق والثبات والتحليل الإحصائي لهم، وكان من نتائج البحث فاعلية توظيف بعض استراتيجيات التعلم البنائي لتدريس هندسة الفراكتال في تنمية الاستدلال التكيفي ومهارات التفكير الجانبي لدي طلاب الفرقة الثالثة شعبة الرياضيات.

محمد إبراهيم الدسوقس (2018): الدعم التكيفي كمتغير تصميمي في بيئات التعلم الالكتروني وأثره على تنمية مهارات البرمجة لدى طلاب تكنولوجيا التعليم، مجلة كلية التربية جامعة المنوفية، مج (33)، ع (خاص)، ص ص 46 – 80.
هدف البحث إلى الكشف عن فاعلية للدعم التكيفي كمتغير تصميم في بيئات التعلم الإلكتروني في تنمية مهارات البرمجة بلغة Visual Basic.net لدى طلاب الفرقة الأولى بقسم تكنولوجيا التعليم، ولقد تكونت عينة الدراسة من (150) طالباً وطالبة من طلاب الفرقة الأولى قسم تكنولوجيا التعليم بكلية التربية النوعية جامعة المنوفية، وتم تقسيم أفراد العينة إلى أربع مجموعات تجريبية وهم (كلي حسي- كلي حدسي- تسلسلي حسي – تسلسلي حدسي)، ولقد تمثلت أدوات البحث اختبار تحصيلي لقياس الجانب المعرفي عند الطلاب، بطاقة ملاحظة لقياس الجانب الأدائي. ولقد قام الباحث بتطبيق أساليب المعالجة الإحصائية المناسبة باستخدام البرامج الإحصائية للعلوم الاجتماعية (SPSS) وتمثلت في حساب معامل الثبات الداخلي (ألفا –كرونباخ)، ونسبة الفاعلية "لماك جوجيان"، وحساب حجم التأثير "مربع إيتا"، واتضح أن تأثير نظام الدعم التكيفي المصمم في بيئة التعلم الإلكترونية على تنمية مهارات البرمجة بلغة Visual Basic.net لدى الطلاب.

مي احمد ياسين (2018): بيئة تدريب إلكتروني تكيفي عن بعد قائم على مستوى المعرفة السابقة وأثره على تنمية الكفايات الأدائية لفنيي مصادر التعلم بمدارس مملكة البحرين، مجلة البحث العلمي في التربية، جامعة عين شمس، ع (19)، ج (5)، ص ص 407 – 458.
هدف البحث إلى تصميم بيئة تدريب تكيفية قائمة على مستويات المعرفة السابقة لتنمية الكفايات المهنية الأدائية لدى فني مصادر التعلم بمدارس البحرين، من أجل هذا قامت الباحثة بوضع قائمة معايير تصميم نظام تدريب تكيفي قائم على مستويات المعرفة السابقة، ثم تصميم النظام وتطويره في ضوء هذه المعايير، باستخدام نموذج محمد عطية خميس 2015. ثم أعدت الباحثة أدوات البحث التي تم أعدت الباحثة أدوات البحث التي تمثلت في بطاقة ملاحظة الكفايات الأدائية الفنية وبطاقة ملاحظة الكفايات الأدائية الإدارية. وطبقت النظام على عينة مكونة من 64 فني مصادر التعلم بمملكة البحرين، قسمتهم إلى ثلاث مجموعات، المجموعة الأولى ذات المستوى المبتدئ وعددهم (42) والمجموعة الثانية ذات المستوى المتوسط عددهم (16) والمجموعة الثالثة ذات المستوى المتقدم وعددهم (6) واستخدم المنهج التطويري في إجراء تجربة البحث. وكشفت النتائج عن عدم وجود فروق دالة إحصائياً بين المجموعات الثلاث في كل من (الكفايات الأدائية الفنية – الكفايات الأدائية الإدارية). وفي ضوء ذلك قدمت الباحثة مجموعة من التوصيات والمقترحات المناسبة.

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع